البحث

المتواجدون الان

انت الزائر رقم : 5907
يتصفح الموقع حاليا : 42

عرض المادة

رسائل ..... من كورونا

بسم الله الرحمن الرحيم يروى أن شابًا خرج من قريته فرارًا ﻣﻦ وباء اﻟﻄﺎﻋﻮﻥ، ﻓﺒﻴﻨﻤﺎ ﻫﻮ ﺳﺎﺋﺮ ﺇﺫ ﻟﺪﻏﺘﻪ ﺃﻓﻌﻰ ﻓﻤﺎﺕ، ﻓﻘﺎﻝ ﺃﺑﻮه ﻳﺮﺛﻴﻪ: ﻃﺎﻑ ﻳﺒﻐﻰ ﻧَجْوَةً ﻣﻦ ﻫﻼﻙ ﻓﻬﻠﻚ ﻭاﻟﻤﻨﺎﻳﺎ ﺭُصّدٌ ﻟﻠﻔﺘﻰ ﺣﻴﺚ ﺳﻠﻚ ﻛﻞ ﺷﻲء ﻗﺎﺗﻞٌ ﺣﻴﻦ ﺗﻠﻘﻰ ﺃﺟﻠﻚ كورونا أصبح حديث الساعة والكل يتحدث عنه ولكن ما الرسائل التي تعلمناها من هذا الفايروس؟ الرسالة الأولى: لسنا بمأمن من الموت ولو ملكنا كل الوسائل والتقنيات الصحية والعلمية والاقتصادية ... وإن كان الأمر كذلك فحري بنا العمل لتلك اللحظة التي سنلقى بها ربنا. الرسالة الثانية: نحن البشر في مركب واحد فإن حاول بعضنا خرق المركب سيغرق الجميع. ونحن نلاحظ اليوم خطر مخالطة المريض للأصحاء، وسرعة انتقال العدوى بين الناس. وكما تم الحجر على المرضى أفلا ينبغي الحجر على من يروجون الفساد ويهدمون القيم؟ الرسالة الثالثة: وما أوتيتم من العلم إلا قليلًا. على الرغم من تقدم العلم وتطور الرعاية الصحية فإن مخلوقًا صغيرًا لا يرى بالعين المجردة، قد نشر الذعر وعطّل أغلب أعمالنا. لنتعلم من ذلك التواضع وننبذ الكبر، ونسعى في إصلاح أنفسنا وتطوير مهاراتنا أكثر فأكثر. الرسالة الرابعة: كيف سيكون حالنا عندما يداهمنا يوم القيامة ونحن في الدنيا منهمكون؟ لن تنفعنا التبريرات وقتها، ولن نستطيع تأخير ذلك اليوم ولا الفرار منه! الرسالة الخامسة: صحتنا ثمينة وحياتنا غالية ولحظات العمر لا يمكن تعويضها أفلا يستحق ذلك منا أن نغتنم هذه الحياة بما يقربنا من الله، ويرفع درجاتنا ويجعل لنا بصمة طيبة؟ ألم يحن الوقت لنتخلص مما يدمر صحتنا من عادات سيئة؟ ألم يحن الوقت لنطهر قلوبنا من الأحقاد والشحناء وننشر المحبة والتآخي؟ ألم يحن الوقت لنعمل بجد وننجز بإتقان ونتعامل . د. عبدالحميد المحيمد @abd_h_as

  • الاحد PM 09:28
    2020-06-28
  • 90

التعليقات

    = 2 + 8

    /500
    Powered by: GateGold